منتدى ا لفكر الاسلامي خصائصه واتجاهاته المعاصرة
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 بعض الآيات النازلة في علي بن أبي طالب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 50
تاريخ التسجيل : 01/02/2016

مُساهمةموضوع: بعض الآيات النازلة في علي بن أبي طالب    الجمعة أبريل 29, 2016 10:38 pm

بعض الآيات النازلة في علي بن أبي طالب
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم
بسم الله الرحمن الرحيم
(والعصر إن الإِنسان لفي خسر)1-
وأخرج ابن مردويه عن ابن عباس في قوله : { والعصر إن الإِنسان لفي خسر } يعني أبا جهل بن هشام { إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات } ذكر عليّاً وسلمان
/ الدر المنثور ج 10 ص 346
2-{ يا أيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربك }


وأخرج ابن أبي حاتم وابن مردويه وابن عساكر عن أبي سعيد الخدري قال : نزلت هذه الآية { يا أيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربك } على رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم غدير خم ، في علي بن أبي طالب ./ الدر المنثور ج3 ص 418
3- { اليوم أكملت لكم دينكم }


وأخرج ابن مردويه وابن عساكر بسند ضعيف عن أبي سعيد الخدري قال « لما نصب رسول الله صلى الله عليه وسلم علياً يوم غدير خم فنادى له بالولاية ، هبط جبريل عليه بهذه الآية { اليوم أكملت لكم دينكم } » .الدر المنثور ج3 ص 323
{سأل سائل بعذاب واقع للكافرين ليس له دافع}- 4


حدّثني أبي عن جعفر بن محمد عن آبائه،

فقال : لما كان رسول الله {صلى الله عليه وسلم} بغدير خم،

نادى بالناس فاجتمعوا،

فأخذ بيد عليّ ح فقال : «مَنْ كنتُ مولاه فعليٌّ مولاه».



فشاع ذلك وطار في البلاد،

فبلغ ذلك الحرث بن النعمان الفهري فأتى رسول الله {صلى الله عليه وسلم} على ناقة له حتّى أتى الأبطح،

فنزل عن ناقته وأناخها وعقلها،

ثمّ أتى النبيّ {صلى الله عليه وسلم} وهو في ملأ من أصحابه فقال : يا محمد أمرتنا عن الله أن نشهد أن لا إله إلاّ الله وأنّك رسول الله فقبلناه منك،

وأمرتنا أن نصلّي خمساً فقبلناه منك،

وأمرتنا بالزكاة فقبلنا،

وأمرتنا بالحجّ فقبلنا،

وأمرتنا أن نصوم شهراً فقبلنا،

ثمّ لم ترض بهذا حتّى رفعت بضبعي ابن عمّك ففضلته علينا وقلت : من كنت مولاه فعلي مولاه،

فهذا شيء منك أم من الله تعالى؟



فقال : «والّذي لا إله إلاّ هو هذا من الله» فولّى الحرث بن النعمان يريد راحلته وهو يقول : اللهمّ إن كان ما يقوله حقاً فأمطر علينا حجارة من السماء،

أو ائتنا بعذاب أليم،

فما وصل إليها حتّى رماه الله بحجر فسقط على هامته وخرج من دبره فقتله،

وأنزل الله سبحانه : {سأل سائل بعذاب واقع للكافرين ليس له دافع}.

الكشف والبيان للثعلبي ج13 ص 366

5- " إنما وليكم الله ورسوله والذين أمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون " المائدة/ آية: 55.

نزلت هذه الاية على رسول الله صلى الله عليه و سلم " إنما وليكم الله ورسوله والذين أمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون " ( 1 ) فخرج رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) المسجد والناس يصلون بين راكع وقائم يصلي فإذا سائل فقال يا سائل هل أعطاك أحدا شيئا فقال لا إلا هذاك الراكع لعلي أعطاني خاتمه أخبرنا ( 2 ) خالي أبو المعالي القاضي أنا أبو الحسن الخلعي أنا أبو العباس أحمد بن محمد الشاهد نا أبو الفضل محمد بن عبد الرحمن بن عبد الله بن الحارث الرملي أنا القاضي حملة بن محمر ( 3 ) نا أبو سعيد الأشج نا أبو نعيم الأحول عن موسى بن قيس عن سلمة قال تصدق علي بخاتمه وهو راكع فنزلت " إنما وليكم الله ورسوله والذين امنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون "
تاريخ دمشق/ ج42/ ص357.
6- الَّذِينَ يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ سِرًّا وَعَلَانِيَةً فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ (274) / البقرة / 274 .
في أسباب النزول :


الجرجاني قال:

حدثنا عبد الرزاق قال: حدثنا عبد الوهاب بن مجاهد، عن أبيه، عن ابن عباس في قوله - الذين ينفقون أموالهم بالليل والنهار سرا وعلانية - قال: نزلت في علي بن أبي طالب كان عنده أربعة دراهم، فأنفق بالليل واحدا، وبالنهار واحدا، وفي السر واحدا وفي العلانية واحدا.

أخبرنا أحمد بن الحسن الكاتب قال: حدثنا محمد بن أحمد بن شاذان قال: أخبرنا عبد الرحمن بن أبي حاتم قال: حدثنا أبو سعيد الاشج قال: حدثنا يحيى ابن يمان، عن عبد الوهاب بن مجاهد، عن أبيه قال: كان لعلي رضي الله عنه أربعة دراهم، فأنفق درهما بالليل، ودرهما بالنهار، ودرهما سرا، ودرهما علانية، فنزلت - الذين ينفقون أموالهم بالليل والنهار سرا وعلانية -.

وقال الكلبي:

نزلت هذه الآية في علي بن أبي طالب رضى الله عنه لم يكن يملك غير أربعة دراهم، فتصدق بدرهم ليلا، وبدرهم نهارا، وبدرهم سرا، وبدرهم علانية، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ما حملك على هذا ؟ قال: حملني أن أستوجب على الله الذي وعدني، فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم: ألا إن ذلك لك)

فأنزل الله تعالى هذه الآية.

7- آية التطهير :

إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا (33)

الأحزاب / 33 .

إن مما اتفقت عليه المذاهب الإسلامية في كتبها الحديثية أن هذه الآية نزلت في الخمسة من أصحاب الكساء وهم محمد (ص) وأربعة من أهل بيته وهم علي وفاطمة والحسن والحسين . وبما أن عليا (ع) ممن أذهب الله عنهم الرجس في هذه الآية فنأت بها .

في صحيح مسلم :

عَنْ صَفِيَّةَ بِنْتِ شَيْبَةَ قَالَتْ قَالَتْ عَائِشَةُ

خَرَجَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ غَدَاةً وَعَلَيْهِ مِرْطٌ مُرَحَّلٌ مِنْ شَعْرٍ أَسْوَدَ فَجَاءَ الْحَسَنُ بْنُ عَلِيٍّ فَأَدْخَلَهُ ثُمَّ جَاءَ الْحُسَيْنُ فَدَخَلَ مَعَهُ ثُمَّ جَاءَتْ فَاطِمَةُ فَأَدْخَلَهَا ثُمَّ جَاءَ عَلِيٌّ فَأَدْخَلَهُ ثُمَّ قَالَ

{ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا }

وفي مسند أحمد :

عَنْ شَدَّادٍ أَبِي عَمَّارٍ قَالَ

دَخَلْتُ عَلَى وَاثِلَةَ بْنِ الْأَسْقَعِ وَعِنْدَهُ قَوْمٌ فَذَكَرُوا عَلِيًّا فَلَمَّا قَامُوا قَالَ لِي أَلَا أُخْبِرُكَ بِمَا رَأَيْتُ مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قُلْتُ بَلَى قَالَ أَتَيْتُ فَاطِمَةَ رَضِيَ اللَّهُ تَعَالَى عَنْهَا أَسْأَلُهَا عَنْ عَلِيٍّ قَالَتْ تَوَجَّهَ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَجَلَسْتُ أَنْتَظِرُهُ حَتَّى جَاءَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَمَعَهُ عَلِيٌّ وَحَسَنٌ وَحُسَيْنٌ رَضِيَ اللَّهُ تَعَالَى عَنْهُمْ آخِذٌ كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا بِيَدِهِ حَتَّى دَخَلَ فَأَدْنَى عَلِيًّا وَفَاطِمَةَ فَأَجْلَسَهُمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَأَجْلَسَ حَسَنًا وَحُسَيْنًا كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا عَلَى فَخِذِهِ ثُمَّ لَفَّ عَلَيْهِمْ ثَوْبَهُ أَوْ قَالَ كِسَاءً ثُمَّ تَلَا هَذِهِ الْآيَةَ

{ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا }

وَقَالَ اللَّهُمَّ هَؤُلَاءِ أَهْلُ بَيْتِي وَأَهْلُ بَيْتِي أَحَقُّ .

8- آية المباهلة :

فَمَنْ حَاجَّكَ فِيهِ مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ فَقُلْ تَعَالَوْا نَدْعُ أَبْنَاءَنَا وَأَبْنَاءَكُمْ وَنِسَاءَنَا وَنِسَاءَكُمْ وَأَنْفُسَنَا وَأَنْفُسَكُمْ ثُمَّ نَبْتَهِلْ فَنَجْعَلْ لَعْنَةَ اللَّهِ عَلَى الْكَاذِبِينَ (61)

آل عمران / 61 .

إن مما أجمعت عليه الكتب الحديثية والتفسيرية لكل الفريقين أن المقطع التالي من هذه الآية وهو ((وأنفسنا)) هو الرسول (ص) وعلي بن أبي طالب إذ أن علي هو نفس النبي .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://lormale1960.alhamuntada.com
 
بعض الآيات النازلة في علي بن أبي طالب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفكر الاسلامي خصائصه واتجاهاته المعاصرة :: منتدى القرآن الكريم-
انتقل الى: